Logo (Dar Al-Farouk for Cultural Investments S.A.E)
[ الصفحة الرئيسية ] : [ عن الدار ] : [ قطاع الترجمة] : [ قطاع النشر] : [ شركات شقيقة ] : [ كيفية الشراء ] :[ كيفية الاتصال بنا] :[ كتالوجات]
 
قائمة إصداراتنا
 
الكمبيوتر
الإقتصاد
الإدارة و التسويق
التنمية البشرية
البنوك و التجارة
التربية و التعليم
الأطفال
المدارس
الإليكترونيات والتكنولوجيا
الصحة العامة
الرياضة
تراجم
الهوايات
المرأة والأسرة
المطبخ العالمي
الاقتصاد المنزلي
المشروعات الصغيرة
ثقافي عام
الطب البيطري والإنتاج الحيواني
كتب دينية (بتصريح من مجمع البحوث الإسلامية)
التراث
التراث المعاصر
تعلم اللغات
المعاجم والقواميس
القانون
علم النفس
كتب دينية باللغة الانجليزية
سياحة و رحلات
صحافة و إعلام
سياسي
العلوم الحديثة
الادب
 


 
شارك معنا القائمة الأخبارية
بريدك الإليكتروني


   
 

بحث متقدم
الرئاسة تشريف أم تكليف؟! "دروس عملية من الرئاسة الامريكية"

الرئاسة تشريف أم تكليف؟! "دروس عملية من الرئاسة الامريكية"

المؤلف: توماس كرونين
الترقيم الدولي :978-977-455-857-8
الغلاف: ورقى
عدد الصفحات: 180
المقاس: 15x22
مستوى القارئ: مبتدىء - متوسط
Bookmark and Share
أضف إلى مشترياتك
الناشر: دار الفاروق للاستثمارات الثقافية ش.م.م
الموزع: دار الفاروق للنشر والتوزيع

يحلم الأمريكيون بانتخاب رئيس مثالي يجمع بين الاستقامة والحنكة والحزم والخبرة السياسية والتنفيذية، ولكن هذه الصفات قلما تجتمع في شخص واحد. فالرؤساء في النهاية بشر يصيبون ويخطئون. هذا ما يحاول أن يؤكد عليه هذا الكتاب؛ حيث إن مؤلفه باحث في مجال الدراسات المتعلقة بالمؤسسة الرئاسية الأمريكية. يحاول المؤلف وصف المتناقضات والمفارقات التي تحيط بالمؤسسة الرئاسية الأمريكية في الوقت الحاضر وذلك بتأمل تاريخها بدايةً من الرئيس "جورج واشنطن" وحتى الرئيس "باراك أوباما"، مع التركيز على ما يطلق عليه "قيادة الفصل الثالث" للرئيس "جون كينيدي". يحاول المؤلف أخذ القراء من خيال البحث عن الرئيس المثالي إلى حقائق الرئاسة في عالم ما بعد الحادي عشر من سبتمبر. وأيًا كان الرؤساء الذين سيحكمون الولايات المتحدة في المستقبل، فإن المؤلف يحاول أن يعطي القراء لمحة عن مستقبل المؤسسة الرئاسية الأمريكية من خلال استشراف تاريخها.

نبذة عن المؤلف:

إن "توماس كرونين" هو باحث وعالم سياسي بارز. وهو يعمل الآن كأستاذ للمؤسسات والقيادة الأمريكية في جامعة "كولرادو". وقد كان الرئيس الفخري لجامعة "وايتمان" من عام 1993 وحتى 2005، وشغل منصب رئيس جامعة "كولرادو" في عام 1991. وقد عمل كباحث في العديد من المؤسسات البحثية السياسية. وقد قام بتأليف وتحرير العديد من الكتب المتعلقة بالسياسة والمؤسسة الرئاسية الأمريكية، وعقد العديد من المؤتمرات والندوات في مجال السياسة.
 

عودة
[ الصفحة الرئيسية ] : [ عن الدار] : [ قطاع الترجمة ] : [ قطاع النشر] : [ شركات شقيقة ] : [ كيفية الشراء ] : [ كيفية الاتصال بنا ]  
©All rights reserved to Dar Al-Farouk for Cultural Investments S.A.E